منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

القدرة على الاختيار

0
اشترك في النشرة البريدية

سلسلة جرعات تحفيزية للنجاح

4 ــ القدرة على الاختيار

نعم ليس بمقدورنا أن نختار لون بشرتنا ولا أن نولد أذكياء أو أغنياء ولا أن نلد في بيئة فيها جميع احتياجاتنا بل هذا مستحيل فالإنسان في هذا الأمر مسير لا مخير، ولا مجال لنا هنا لنناقش موضوعا عقديا هل الإنسان مخير أم مسير؟، بقدر ما يهمنا أن نناقش أن للإنسان قدرة على الاختيار مع العزيمة والإرادة والأخذ بالأسباب طبعا، القدرة على اختيار طريقة عيشه طريقة تفكيره، له القدرة على اختيار مصاحبة الناجحين أو السلبيين، له القدرة على اختيار طريق الكفر أو طريق الإيمان له القدرة على اختيار طريق الفجور أو طريق التزكية؛ قال تعالى: ﴿ وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا*فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا*قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا*وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا﴾.

فاشل أو ناجح إنه اختيارك أيها الإنسان، إلا أن الفرق بينها تتبين في أن الناجح يتحمل مسئولية حياته، والفاشل يختار دائما وغالبا طريق تقديم الأعذار والتشكي وإلقاء اللوم على الآخرين، أظنك سمعت بقصة امرأة فرعون آسية بنت مزاحم رضي الله عنها المرأة التي كان لها الفضل بعد الله تعالى في انقاذ موسى عليه السلام وتربيته، هذه المرأة المباركة التي جعلها النبي صلى الله عليه السلام من النساء اللواتي كملن أي في جميع الفضائل وخصال البر والتقوى، رغم أنها كانت تعيش في قصر وزوجة ملك إلا أنها اختارت طريق الله ورسوله موسى عليه السلام فآمنت برسالة موسى وكفرت بطاغوت فرعون وجبروته، ولم يثنيها ذلك عن رضى الله تعالى وجنته، فكان جزاؤها عند الله أن بنى لها بيتا في الجنة. نعم إنها القدرة على الاختيار.

المزيد من المشاركات
1 من 13

وهنالك نموذج آخر يتمثل في ابن نوح عليه السلام ابن أكبر داعية في التاريخ الإسلامي إلا أنه اختار طريق الكفر والعصيان فعصى الله وأباه فكان مصيره الغرق في الدنيا والعذاب في الآخرة.

فاختر لك أخي اختي طريقا يسلك بك دروب الناجحين الفائزين وهذا يرجع لك أنت وحدك لأنك أنت القادر على الاختيار؛ لأنك أنت من تتحكم في عالمك الداخلي غي مشاعرك في أحاسيسك في أفكارك. أم العالم الخارجي أعني المجتمع ومكوناته فهو خارج عن سيطرتك وليس باستطاعتك أن تتحكم فيه.

اشترك في النشرة البريدية
سجل هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات التي ستصل مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الإشتراك في أي وقت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.