العلامة المغربي عبد اللطيف كسوس في ذمة الله.. ويُقبض من العلم رجل

انتقل إلى جوار ربه أمس الإثنين 09 صفر 1441 الموافق 08 أكتوبر 2019 بمدينة طنجة العلامة الجليل عبد اللطيف جسوس رحمه الله.

الراحل رحمه الله من مواليد عام 1353 هـ / 1933 م بمدينة تطوان بالمغرب، حفظ القرآن في أول مراحل تعلمه، ثم درس الابتدائي بمدرسة الأهلية بتطوان، والثانوي بمدينتي طنجة والرباط، واستكمل تعليمه العالي بالمغرب عن كبار الفقهاء والعلماء في علوم الشريعة وخصوصا الحديث والفقه والأصول.

رحل رحمه الله بعد مسيرة علمية زاخرة بالعلم  والعطاء، وقول الحق ونصرة أهله، والدعوة إلى الله تعالى، فهو أحد أعلام الفكر الإسلامي (عضو المكتب التنفيذي في “نادي الفكر الإسلامي)، وأعلام الفقه والحديث، فضلا عن مواقفه وجهوده المشرفة في تصحيح مسار الدعوة الإسلامية.

أصدر رحمه الله مجموعة من التعاليق بعنوان: “التصوف مقام الإحسان”، وأسهم –مع أخوين- في إصدار مجلة “البلاغ” الإسلامية، كما أصدر عددا من المؤلفات في علوم الشريعة والفقه السياسي والرقائق، من أبرزها: “في الحكم بما أنزل الله” و”أزمة أمانة” و”وظيفة العلماء” و”علماء السلف وعلماء الخلف”، و”الإسلام والأحزاب السياسية”.

رحم الله الفقيد، ورفع قدره، وجعله من العلماء الوارثين المنعم عليهم مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: