منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

البيان القرآني في فهم الأحداث والظواهر الكونية

في زمن استحواذ الماديات و(تحكمها في الخلق ) طوعا أو كرها، لا نملك سوى العودة إلى كتاب الله الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، لنستريح من التعب والضنك الذي أعيى الفلاسفة أنفسهم "من خلق الكون" ؟؟

الإمام محور الإرتكاز

وإننا إذا ما نظرنا إلى موقف النبي الكريم -صلى الله عليه وسلم- وتمعنَّا في سيرته وصحبه الكرام ودوره كإمام مسجد, نجد أن القيام بمهام الإمامة هي مسؤولية عظيمة لما يترتب عنها من صحة أو بطلان صلاة المأمومين (كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْؤُولٌ…