منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

قد آن !

0
اشترك في النشرة البريدية

قيود نفسية ، تغل الجسد ، وتشله عن هم المصير ، وجذبة الخلود ، وحواجب قلبية ، تحرمه لذة الخفقان ، والسبح في ملكوت الجنان !
أحوال، ونزغات ، وآهات ، تصارع من اجل البقاء ، والرقي ، في سلم المجد ، والسمو نحو جنة المعالي !
ما أعظم المطمح ! وما أجل المقصد ! وما أروع المعنى ! وما أشق المسار!
هو ذا نهر الحياة الازلي ! الجاري ، والجارف ، والقاذف في بحر الوجود السرمدي ، ودنيا السعادة أو الشقاء !
هو ذا أنت أيها الإنسان! السامي ، السائر ، والسالك نحو الفضاء الأرحب ، والنعيم المقيم !
هي ذي أنت أيتها النفس الفانية ، المعذبة ، الهاوية في بحر لجي ما له من قرار!
أما آن لك ، يا نفس ، أن ترعوي ، وتعودي إلى الشط !

بياض الشيب ينذر بقرب الرحيل ! ووهن العظم يصيب بالانهيار ، والركود ، والعجز عن بلوغ درجات الكمال ! وجواذب الارض ونفائسها تغري وتلهي عن الهم الأكبر ، والمصير الآكد ، والقادم القريب !
ورفاق يضنون بالنصح والجود وحسن الرشاد !
آه من طول السفر ، وهول المنقلب ، وقلة الزاد !

اشترك في النشرة البريدية
سجل هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات التي ستصل مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الإشتراك في أي وقت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.