منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

سينصر الله يوما أمة العرب..(قصيدة)

سينصر الله يوما أمة العرب..(قصيدة)/ أبوعلي الصُّبَيْح

0

سينصر الله يوما أمة العرب..(قصيدة)

بقلم: أبوعلي الصُّبَيْح

 

“لا تزال طائفة من أمتي قائمة بأمر الله لا يضرهم من خذلهم أو خالفهم حتى يأتي أمر
الله وهم ظاهرون على الناس، فقيل من هم يا رسول الله:قال هم في أكناف بيت المقدس”

___

يممتَ وجهك شطر المسجد الأقصى
يامن لكل هموم الدهر قد..أقصى
أجدادنا أخبروا أحفادهم ..قصّا
سينصر الله يوما أمة العرب..
__

من قال غادر ارضه العملاق
ومضى بركب الغابرين سراق

من قال تخلو الخيل من فرسانها
وسروجها عنها يزاح نطاق

باق باعمدة السماء معلقا
ولسوف تركع دونه الابواق

شاؤوا لنا موتا فسرنا للذرى
حتى يقطع للدعاة خناق

عدنا باقوى ما يراد شكيمة
واعز عزما فالرجال افاقوا

فاجل خطب ان يقاتل بعضنا
بعضا وتضرب بيننا الاعناق

فلانك الابقى ستبقى راية
ونمير شطيك العتاق دهاق

ستظل انت وانت كل شموخنا
من يبتغى لو شاهت الاحداق

ولان من فيك ابتدت خطواتنا
سيظل فيك سنا الاله يراق

ولانك الادهى بقيت مسورا
والجرح يشخب والعصور عتاق

من روح كل مناضل جبت المدى
ودماؤهم لضبى الحتوف صداق

صعدوا لابواب السماء معارجا
كي تفتح السور الحصين رفاق

فالله قد منح القدس اقصى
فتزينت من نوره الافاق

طوبى لمن من خان ارضك وانتشى
او من يموت وفي ثراك يساق

طوبى لمن حمل الأقصى رفاته
او تحتويه بحضنها الانفاق

ياقدس يا انتي يا هام العلا
يا من عليها تكالب السراق

رغم العوادي ما انحنيت ولا انحنت
سعفات نخلك والتوت اعذاق

ستظل انت وانت رغم انوفهم
باق ويدفن غيرك الاحراق

صبحت بالاء يا وطن البها
فحماة ارضك وحده الخلاق

لا انت الا انت في اشواطها
مهما رغت في شؤمها النهاق

الله يا هذا الأقصى المجتبى
الارض دونك ظلمة ومحاق

*

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.