منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

في تعب الوصال نجاة

في تعب الوصال نجاة/نردين أبونبعة

0

في تعب الوصال نجاة

بقلم: نردين أبونبعة

أستحلفك..

يا من قطعت حبال الوصل..
وحبست حمام الود
ونفرت من أخ وأخت؟؟
وصار دفء الأخوة .. احتراق
وتعطلت لغة الكلام..
أستحلفك بحق قوله تعالى ﴿وَٱلَّذِینَ یَصِلُونَ مَاۤ أَمَرَ ٱللَّهُ بِهِۦۤ أَن یُوصَلَ﴾
بأن تقطب الجراح ..
ولا تحرك ما برد من جمر في الرماد!؟
رتل ..
﴿وَٱلَّذِینَ یَصِلُونَ مَاۤ أَمَرَ ٱللَّهُ بِهِۦۤ أَن یُوصَلَ﴾
كن مجيباً لأمر الله ..
وإن أدمت فؤادك السهام وكان الرحم هم الرماة!؟
فأرقى الوصل ما كان لله ..
كن كالمطر .. يهطل وإن كانت الأرض سبخة مالحة!!
صل ما أمر الله به أن يوصل ..
وغض الطرف عن الأقاويل وتأويل الكلام!!
أجب أمر الله .. وتذكر
“وليس الواصل بالمكافئ!!”
والصلة مراتب .. تبدأ بالأم ثم الأب .. وتنتهي بالمسلمين عامة؟؟
صل ما أمر الله أن يوصل .. يصلك
فهذا زكريا عليه السلام وصل مريم وكفلها .. فوصله الله بالولد وكفله بالرزق!
وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوصينا بأهل مصر لأن لهم ذمة ورحماً!!
يوصينا برحم بعيدة ..فما بالك بالرحم القريبة!!
صل ما أمر الله به أن يوصل..
فإذا عمرك كالياسمين يمتد .. ويرشح عطراً!!
ولا يكن وصلك زينة وبهرجة؛ لتتطاول بين الناس
فإذا ما أُذيت .. قطعت كل الحبال !!
واسال نفسك..
هل كان وصلك لنفسك أم لله؟!
لاترحل .. وتقطع حبال الوصل
فأنت .. فكرة الإيمان.. وخلق المؤمن لايتغير مع الظروف والأحداث..
أبقَ..
ففي تعب الوصال نجاة!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.