منار الإسلام
موقع تربوي تعليمي أكاديمي

عدالة الاسلام في تقسيم الميــراث

إن النصوص الشرعية من الكتاب والسنة تنقسم من حيث القطعية والظنية إلى أربعة أقسام فهي إما قطعية الثبوت والدلالة، وإما ظنية الثبوت والدلالة، وإما قطعية الثبوت ظنية الدلالة، وإما ظنية الثبوت قطعية الدلالة، ويراد بثبوت النص نسبته إلى مصدره،

عمل المرأة في الاسلام

جعل الإسلام نفقة المرأة بنتا كانت أو أما أو زوجة على الرجل وكفاها مشقة الكسب وما ينتج عنها، إلا أنه لم يمنعها من العمل مطلقا بل جعله مباحا لها، إذا اختارت أن تعمل فلا ذنب عليها ولا مانع يمنعها، وإن اختارت ألا تعمل فنفقتها دائما واجبة على